أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات / رشفات عن مؤسسة الخريجين

رشفات عن مؤسسة الخريجين

لاشك أن الكثير من الطلاب الجامعيين والخريجين لم يسمع عن هذا الاسم مؤسسة الخريجين الوليدة التي جاءت لتكمل دور مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين التي اشتهرت ببناء أجيال وكوادر علميه غنية عن التعريف في مجتمعنا الحضرمي وخارج حضرموت وعلى المستوى الاقليمي و الدولي حيث امتازت مؤسسة الصندوق الخيري بدعم الطلاب المتفوقين علميا لمواصلة تعليمهم الجامعي لدرجة البكالوريوس وأتت بعدها ومن رحمها مؤسسة الخريجين لتفتح للخريجين مجال استكمال دراساتهم العليا سواء من طلاب الصندوق أو المؤسسات الشقيقة من المتفوقين كما تهدف المؤسسة لتدريب وتأهيل الخريجين لسوق العمل والتسويق لخريجيها لتوظيفهم في القطاع الخاص والحكومي لتقدم للمجتمع كوادر مدربه ومؤهله علميا وعمليا .
إن مؤسسة الخريجين بدأت عملها منذ بداية العام الحالي 2017م وخلال مسيرة أشهر من العمل حققت نجاح باهر في استقطاب الخريجين وتأهيلهم ببعض الدورات المهمة للحياة المهنيه وتوظيف البعض منهم في القطاع الخاص ولن تألو جهدا في خدمة أبنائها الخريجين وستواصل عطاءها بقيادة مؤسسها ورئيسها الدكتور /عمر عبدالله بامحسون حفظه الله رائد العمل الخيري و الإنساني في حضرموت و لاننسى مجلس امنائها وإدارتها التنفيذية ولجانها التطوعيه الذين يعملون بدون كلل أو ملل لتقديم الأفضل لمنتسبي المؤسسه.
تمنياتنا بالتوفيق والنجاح لهذا الصرح المتميز بإذن الله .

كتبه/ عمر محمد حنيفان
مدير العلاقات العامة
ورئيس لجنة التدريب والتأهيل
بمؤسسة الخريجين

Print Friendly, PDF & Email

عن almaher

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *