مؤسسة الخريجين تنظم ندوة بعنوان نظرات وتأملات وعبرات في اليوم العالمي الإعلامي

Share This Post

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email

نظمت مؤسسة الخريجين صباح اليوم بقاعة الأديب أحمد عوض باوزير ندوة تحت عنوان نظرات وتأملات وعبرات في اليوم العالمي الإعلامي، بالتعاون والتنسيق مع كلية الآداب وقسم الصحافة والإعلام بجامعة حضرموت، يأتي ذلك بالتزامن مع اليوم العالمي للإعلام. وتطرق الأستاذ الإعلامي أنور التميمي في ورقته المقدمة التي تحمل أسم الصحافة الحضرمية ريادة الماضي ومعوقات النهوض الى أبرز الصحف الحضرمية وتاريخ نشأتها الريادية في الماضي، مستعرضا الإعلاميين الذين كان لهم دور كبير في النهوض بالصحافة الورقية، مستشهدا بإشادة من رئيس مصر جمال عبدالناصر  لصحيفة الطليعة الحضرمية في عام 1959م. وقد اوضح عميد كلية القانون بجامعة حضرموت الدكتور ياسر القحوم في ورقة التشريعات الإعلامية ودورها في تنظيم العملية الصحفية قوة الارتباطات العميقة بين القانون الذي ينظم الصحافة والإعلام الذي بدورة يكشف ويوضح الحقائق، مستعرضا النصوص والمواد القانونية التي تنظم حرية الصحفيين في التعبير عن رأيهم. كما قدم رئيس مؤسسة حضرموت للتراث والتاريخ والثقافة الأستاذ خالد مدرك ورقة فن الترجمة الإعلامية في وسائل الإعلام موضحا فيها اهمية وضرورة الترجمة في وسائل الإعلام التي تضمن من خلالها وصول الصدى الى مختلف البلدان، مشيدا بالفورية المباشرة لبعض القنوات التي تقوم بترجمة التصريحات الهامة للمسؤولين  والأخبار الدولية والأقتصادية وقضايا الرأي العام. واختتمت الندوة بورقة الأستاذ الإعلامي التربوي عبدالقادر بصعر والتي تحمل عنوان دور وسائل الإعلام في تثقيف وتوعية المجتمع ( المسرح المدرسي انموذجا ) وقد استعرض فيها الدور الكبير التي تحمله وسائل الإعلام المكتوبة والمسموعة والمرئية على عاتقها في تثقيف ونشر التوعية بين المجتمعات، مشيرا الى بعض المسرحيات التوعوية والثقافية القديمة وقد استعرض المسرح المدرسي كنموذجا في عملية التثقيف.

مزيد من الاخبار والانشطة